طموح Ambition
سلام الله عليك، مرحبا بك في منتدى طموح معا لنصل إلى القمة


هذا المنتدى فضاء لطلبة العلم This forum space for students to achieve the most success من اجل تحقيق أروع النجاحات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
welcome; you can join us in Facebook, so just write name of the group from these groups, in the search page of Facebook : mobtasimoun/ khawatir.thoughts/ 1year.literatur/ worldlanguages ---------- but must send your full name and your university name to (salim knowing) in facebook
المواضيع الأخيرة
» اكتشاف سلاح مدمر عند المسلمين
الخميس يونيو 04, 2015 6:32 pm من طرف الحنفي محمد

» صائمون ،، والله أعلم
الخميس يونيو 04, 2015 6:29 pm من طرف الحنفي محمد

» ملتقى الشيخ مبارك الميلي . المركز الجامعي عبد الحفيظ بوالصوف
السبت يناير 24, 2015 7:25 pm من طرف salimmen1

» مثال تطبيقي في بناء وضعية مستهدفة
الإثنين نوفمبر 03, 2014 1:54 pm من طرف hamoudi

» نموذج لشهادة عمل
الإثنين أكتوبر 27, 2014 1:18 am من طرف توفيق قلب الاسد

» مذكرات اللغة العربية
الأحد أكتوبر 19, 2014 2:56 am من طرف ييثرب

» فن القراءة السريعة ممممممممممممم
الأربعاء مايو 07, 2014 1:07 pm من طرف sahar

» لماذا القراءة السرسعة ؟؟؟؟
الأربعاء مايو 07, 2014 1:02 pm من طرف sahar

» الدرس الأول : مفهوم القراءة و القراءة السريعة - تابع ...
الثلاثاء فبراير 11, 2014 1:25 pm من طرف sahar

ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم
اقرأ آخر أخبار العالم مع مكتوب ياهو
ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم

شاطر | 
 

 اروي زهور حياتك ... وضع بصمتك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sahar



عدد المساهمات : 241
تاريخ التسجيل : 18/01/2011

مُساهمةموضوع: اروي زهور حياتك ... وضع بصمتك   الجمعة فبراير 18, 2011 11:04 pm

قصة
من الأدب اليابانى



يحكى أنه كان هنالك امرأة عجوز
لديها جرتان كبيرتان
تحمل كل واحدة منهما
على طرف العصا التي تضعها على رقبتها

احدى الجرتين كان بها كسر على جانبها
بينما كانت الجرة الأخرى سليمةودائماً تحمل الماء
وتوصله دون أن يتدفق منه شيئاً

في نهاية الطريق الطويل من الجدول
الى منزل العجوز
كانت الجرة المكسورة توصل نصف كمية الماء فقط

كان هذا حال العجوز لمدة عامين
تعود يومياً الى بيتها
وهي تحمل جرة و نصف جرة مملوءة بالما

بالطبع
كانت الجرة السليمة فخورة بكمالها

لكن ظلّت الجرة المكسورة بائسةً وخجلةُ
من عدم اتقانها وشعرت بالبؤس
لكونها تستطيع فقط تقديم نصف ما صُنِعت من أجله

بعد مضي عامين
من ادراكها لفشلها المرير
تحدثت الى العجوز يوماً قرب جدول الماء

”أنا خجلة من نفسي،
لأن ذلك الكسر على جانبي جعل الماء يتسرّب
على طول طريق عودتك إلى المنزل“.

ابتسمت العجوز قائلة
” هل لاحظتِ أن هنالك زهوراً على الجانب
الذي تمرين به وليس على جانب الجرة الأخرى؟“

ذلك لأنني دائماً
كنت أعلم بفيضك لذلك وضعت بذوراً للأزهار
على الجانب الذي تمرين به
وكل يوم عند عودتنا كنتِ أنتِ من يسقي هذه البذور“.

”لمدة عامين كنت محظوظة
بقطف هذه الأزهار الجميلة لتزيين طاولتي“.

"من دون أن تكونين كما أنت عليه
لم يكن هذا الجمال ليكون موجوداً ليجّمل البيت!“



لكل منّا فيضه الفريد ..


حتى وإن تخللتنـا الكسور والجروح
قدرتنـا على العطاء ومسح الألم عمن حولنا والفيض عليهم بمشاعرنا
هي التي تجعل حياتنا معاً ممتعة وذات قيمة



فلينظر كل منا ما بداخله
ويروي الزهور على جانبي الطريق



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://yasmine.yoo7.com
 
اروي زهور حياتك ... وضع بصمتك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طموح Ambition :: منتدى التنمية البشرية :: تنمية الذات-
انتقل الى: