طموح Ambition
سلام الله عليك، مرحبا بك في منتدى طموح معا لنصل إلى القمة


هذا المنتدى فضاء لطلبة العلم This forum space for students to achieve the most success من اجل تحقيق أروع النجاحات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
welcome; you can join us in Facebook, so just write name of the group from these groups, in the search page of Facebook : mobtasimoun/ khawatir.thoughts/ 1year.literatur/ worldlanguages ---------- but must send your full name and your university name to (salim knowing) in facebook
المواضيع الأخيرة
» اكتشاف سلاح مدمر عند المسلمين
الخميس يونيو 04, 2015 6:32 pm من طرف الحنفي محمد

» صائمون ،، والله أعلم
الخميس يونيو 04, 2015 6:29 pm من طرف الحنفي محمد

» ملتقى الشيخ مبارك الميلي . المركز الجامعي عبد الحفيظ بوالصوف
السبت يناير 24, 2015 7:25 pm من طرف salimmen1

» مثال تطبيقي في بناء وضعية مستهدفة
الإثنين نوفمبر 03, 2014 1:54 pm من طرف hamoudi

» نموذج لشهادة عمل
الإثنين أكتوبر 27, 2014 1:18 am من طرف توفيق قلب الاسد

» مذكرات اللغة العربية
الأحد أكتوبر 19, 2014 2:56 am من طرف ييثرب

» فن القراءة السريعة ممممممممممممم
الأربعاء مايو 07, 2014 1:07 pm من طرف sahar

» لماذا القراءة السرسعة ؟؟؟؟
الأربعاء مايو 07, 2014 1:02 pm من طرف sahar

» الدرس الأول : مفهوم القراءة و القراءة السريعة - تابع ...
الثلاثاء فبراير 11, 2014 1:25 pm من طرف sahar

ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم
اقرأ آخر أخبار العالم مع مكتوب ياهو
ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم

شاطر | 
 

 ألم المعصية ولذة الطاعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
drikeche



عدد المساهمات : 226
تاريخ التسجيل : 12/11/2008

مُساهمةموضوع: ألم المعصية ولذة الطاعة   الأربعاء فبراير 10, 2010 4:13 pm

(ألم المعصية ولذة الطاعة) المعصية مرة المذاق لا يقبل عليها إلا من تجرد من الإيمان وخلع لباس التقوى خير لباس , عندها يقبل على فعل المعصية ولكنه فور الانتهاء منها يشعر بالندم ويتجرع كؤوس الحسرة والألم ويتمنى انه ما وقع فى هذا المعصية ولا اقبل عليها والناس فى هذا الباب ينقسمون إلى أصناف شتى وأنواع عدة فمنهم من يفعل المعصية فى السر حيث لا يراه احد من الناس يبيت وقد ستره ربه ثم يصبح يقول يا فلان فعلت البارحة كذا وكذا يكشف ستر الله عليه وهذا من المجاهرين وهذا الصنف الذي قال فيه المعصوم صلى الله عليه وسلم (كل امتى معافى إلا المجاهرون ) وصنف آخر يبيت وهو لم يفعل شئ ثم يصبح يقول يا فلان فعلت البارحة كذا وكذا وهو لم يفعل شئ فيبؤ بالإثم دون أن يقترف المعصية وصنف ثالث ينظر إلى المعصية ويرى المعصية ويلتذذ بذلك ويتمنى أن لو كان هو الذي يواقع تلك المعصية فهما فى الوزر سواء هكذا قال لنا المعصوم عليه الصلاة والسلام ومنهم من يفعل المعصية لأنه اعتاد على ذلك وهذا ما يسمى (بإلف العادة) وصنف أخير , صاحب نفس لوامة يفعل المعصية تحت سطوت الهوى وغلبات الشهوة ولكنه سرعان ما يفيق ويستفيق ويندم ويتأسف ويستغفر ويتوب وهذا أفضل هذه الأصناف وان كان الغالب على النفس البشرية طبيعة الندم فور الوقوع فى المعصية وعكس ذلك تماما فعل الطاعة , فما رأينا فى هذا الوجود احد فعل طاعة ثم ندم على فعله لها , فهل رأيت أحدا صلى الصبح فى جماعة ثم قال لك أنا نادم على أنى فعلت ذلك أو صام يوما فى سبيل الله ثم ندم عليه (فكر واعقل)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ألم المعصية ولذة الطاعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طموح Ambition :: منتدى التعليم المتوسط :: السنة الأولى والثانية والثالثة من التعليم المتوسط-
انتقل الى: