طموح Ambition
سلام الله عليك، مرحبا بك في منتدى طموح معا لنصل إلى القمة


هذا المنتدى فضاء لطلبة العلم This forum space for students to achieve the most success من اجل تحقيق أروع النجاحات
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
welcome; you can join us in Facebook, so just write name of the group from these groups, in the search page of Facebook : mobtasimoun/ khawatir.thoughts/ 1year.literatur/ worldlanguages ---------- but must send your full name and your university name to (salim knowing) in facebook
المواضيع الأخيرة
» مذكرات اللغة العربية
الأحد أكتوبر 19, 2014 12:56 am من طرف ييثرب

» فن القراءة السريعة ممممممممممممم
الأربعاء مايو 07, 2014 11:07 am من طرف freedom

» لماذا القراءة السرسعة ؟؟؟؟
الأربعاء مايو 07, 2014 11:02 am من طرف freedom

» الدرس الأول : مفهوم القراءة و القراءة السريعة - تابع ...
الثلاثاء فبراير 11, 2014 11:25 am من طرف freedom

» جــديد : دورة القــــراءة الســـريعة النظرية والتطبيق...شاركونا
الإثنين يناير 27, 2014 11:47 am من طرف freedom

» ماذا تفعلين اذا سقط من تحبين من عينك ولم يسقط من قلبك ...
الأحد ديسمبر 29, 2013 6:02 pm من طرف حيدر حميد الصافي

» البيت الشعري .. تعريفه ، أجزاؤه ، أنواعه ، ألقابه
الأحد نوفمبر 24, 2013 8:55 pm من طرف kamel4444

» مذكرات التربية الإسلامية للخامسة ابتدائي
الإثنين نوفمبر 18, 2013 6:50 pm من طرف si ammar

» مذكر ات الرياضيات للسنة الخامسة ابتدائي كاملة
الإثنين نوفمبر 11, 2013 7:21 pm من طرف أبو محمد الجزائري

ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم
اقرأ آخر أخبار العالم مع مكتوب ياهو
ترجم هذا المنتدى إلى أشهر لغات العالم
شاطر | 
 

 خطبة الجمعة-ابوبكر الصديق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
drikeche



عدد المساهمات: 226
تاريخ التسجيل: 12/11/2008

مُساهمةموضوع: خطبة الجمعة-ابوبكر الصديق   الإثنين مارس 22, 2010 12:29 pm

الحمد لله الذي يسر لعباده أسباب السعادة وكتب لأوليائه السيادة وجعل حسن الخلق عبادة ، أحمده سبحانه وأشكره على آلائه ونعمه وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له رفع السماء بغير عمد ، و بسط الأرض وجعلها قرارا،وجعل خلالها أنهارا،وجعل لها رواسي ،وجعل بين البحرين حاجزا،. ، وأشهد أن نبينا محمداً عبد الله ورسوله، هو للأمة بدر التمام، وللأنبياء مسك الختام، المصطفى من الرسل والمجتبى من الأنام، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله البررة الكرام، وصحبه الأئمة الأعلام، والتابعين، ومن تبعهم بإ. ، اما بعد،فإن تقوى الله هي الوصية العظمى ، والهدف الأسمى ،. ، وكل من اتقى الله فهو من أرجح الناس عقلا وحلما ، وأقواهم يقينا وعزما . فاتقوا الله عباد الله ، حتى لا تغدو أيامكم في حياتكم أضغاثَ أحلام ووهما 0ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته ويعظم له أجرا ، فيا بشرى المتقين يوم الوعيد0 عباد الله: فإن سير الصالحين تتعطر بها المجالس وتنشرح لها القلوب (أي الناس أحب إليك وتهذب بها النفوس قال تعالى: لقد كان في ولقد كان لأعداء المسلمين دور كبير في تجهيلنا بسير سلفنا الصالح لئلا
تتخذوهم نماذج نقتدي بهم، فاشغلونا واشغلنا أنفسنا بالتعرف على سير التافهين والفاسقين من أهل الفن والرياضة والسياسة وأعرضوا عن سير المرسلين والصديقين والشهداء والصالحين والتي تحيا بها القلوب.
وحديثنا اليوم عن أول من آمن بالنبي من الرجال وصاحب نبينا محمد قبل البعثة وأحب الرجال إليه ورفيقه في الهجرة ونائبه في الصلاة والحج وخليفته في أمته وجاره في قبره، الذي بشر بالجنة وأسلم على يديه ستة من المبشرين بالجنة وهم طلحة والزبير وعثمان وسعد بن أبي وقاص وعبد الرحمن بن عوف وأبو عبيدة رضي الله عنهم جميعاً.إنه أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه فتعالوا لنستعرض مشاهد من حياة الصديق نحن أحوج ما نكون إليها ونحن على هذه الحال التي في الغالب قد تسر العدو وتحزن الصديق، وجدير إذا الليوث تولت…أن يلي ساحها جموع الثعالب
إنه أول الخلفاء الراشدين، وأول العشرة المبشرين، وأول من آمن من الرجال، قال عنه الحبيب : ((لو كنت متخذًا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلاً، ولكنه أخي وصاحبي))(وعن عمرو بن العاص أنه سأل رسول الله :
ر قال: عائشة، قلت: ليس من النساء، قال أبوها ولد بعد حادثة الفيل بسنتين فكان أصغر من رسول الله بسنتين ثم مات

وله ثلاث وستون سنة اسمه عبد الله بن عثمان بن عامر، وكان يلقب بعتيق الله ثم لقب بالصديق لمبادرته لتصديق النبي في كل ما أخبر به
كان في الجاهلية سيداً من سادات قريش، وكان يعبد الله وحده لا يشرك به شيئاً، فما سجد لصنم قط، وكان في الجاهلية لا يشرب الخمر ولا يأكل الربا، وكان يعبد الله تعالى على ملة إبراهيم وذلك لما فطر عليه من الخير والكمال عقلهلما بعث النبي دعا صاحبه أبا بكر إلى الإسلام فلم يتردد لحظة في تصديقه والإيمان به وفي ذلك يقول : ((ما عرضت هذا الأمر على أحد إلا كانت منه كبوة وتردد إلا ما كان من أبي بكر، ما إن عرضت عليه الأمر حتى صدقني وآمن بي))
كان أبو بكر رجلاً تاجراً فلما أسلم صار يشتري بماله كل من أسلم من العبيد والإماء ثم يعتقهم حتى أعتق عشرين من السابقين الأولين منهم بلال ويكفيه شرفاً أن ربه سبحانه وصفه في كتابه العزيز بالتقوى والإخلاص وبين سبحانه أنه عنه راض وذلك في الآيات التي حكى ابن كثير إجماع المفسرين على أنها نزلت في أبي بكر : وسيجنبها الأتقى الذي يؤتي ماله يتزكى وما لأحد عنده من نعمة تجزى إلا ابتغاء وجه ربه الأعلى ولسوف يرضى ومما نزل فيه أيضاً قوله تعالى: ولا يأتل أولوا الفضل منكم والسعة أن يؤتو أولي القربى والمساكين والمهاجرين في سبيل الله وليعفوا وليصفحوا ألا تحبون أن يغفر الله لكم والله غفور
وى البخاري عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أن النبي تعرض له سفهاء قريش وهو يطوف بالبيت وآذوه، فلم يطق أبو بكر ذلك ودخل يدفع عن النبي وهم يضربون أبا بكر حتى ضربه عتبة بن ربيعة بنعلين على وجهه، حتى ما يعرف أنف أبي بكر من وجهه من كثرة الدم، وحلف بنو تيم - قوم أبي بكر - إن مات ليقتلن به عتبة بن ربيعة فلما أفاق أبو بكر - وكان مغشياً عليه فحمله أهله إلى البيت - كان أول ما قال: ما فعل رسول الله وأبى أن يأكل أو يشرب حتى يحملوه إلى رسول الله ليطمئن علي
ولما أسري بالنبي وكذبته قريش وذهبوا إلى أبي بكر شامتين مستهزئين فما كان من أبي بكر إلا أن قال: (إن كان قال فقد صدق، إنا نصدقه في الخبر يأتيه من السماء، أفلا نصدقه فيما دون ذلك؟).عن أبي الدرداء قال: قال رسول الله : ((إن الله بعثني إليكم فقلتم: كذبت، وقال أبو بكر: صدق، وواساني بنفسه وماله، فهل أنتم تاركوا لي صاحبي - قالها مرتين -، فما أوذي أبو بكر بعدها)) [رواه مسلم]
عن أبي هريرة أن النبي قال: ((ما لأحد عندي يد إلا كافأته بها إلا ما كان من أبي بكر فإن له عندي يداً، والله يكافئه بها، ما نفعني مال أحد قط ما نفعني مال أبي بكر)).
لما وصل مع النبي إلى المدينة ما ترك غزوة غزاها النبي إلا خرج فيها بنفسه مجاهداً في سبيل الله بسيفه كما جاهد بماله.وكان حائزاً لأبواب الفضل كلها، فكان صواماً قواماً محسناً متصدقاً، فلأجل ذلك يدعي يوم القيامة

من أبواب الجنة الثمانية كلها كما جاء في حديث رواه البخاري ومسلم عن أبي هريرة.
لما دنا أجل النبي قدمه ليصلي بالناس إشارة منه إلى أنه أحق الناس بالخلافة بعده فاجتمعت عليه كلمة الصحابة رضي الله عنهم.
لما دنا أجل النبي قدمه ليصلي بالناس إشارة منه إلى أنه أحق الناس بالخلافة بعده فاجتمعت عليه كلمة الصحابة رضي الله عنهم.
حين تولى فماذا قال؟!(أيها الناس إني قد وليت عليكم، ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوِّموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، الضعيف فيكم قوي حتى آخذ الحق له، والقوي فيكم ضعيف حتى آخذ الحق منه، لا يدع قوم الجهاد إلا خذلهم الله بالذل، ولا تشيع الفاحشة في قوم إلا عمهم الله بالبلاء، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيتهما فلا طاعة لي عليكم)(Cool[8] هذا هو دستور أبي بكر في
وكان أثناء خلافته يذهب إلى امرأة عجوز عمياء مقعدة فيحضر لها طعامها ويحلب شاتها من غير أن يعلم أحد بذلك حتى تتبعه عمر مرة ودخل بعد خروجه من عندها فسأل المرأة فأخبرته وكانت لا تعلم أنه أبو بكر. وكانت خلافته حافلة بالأعمال العظيمة من جمع القرآن وحرب المرتدين والفتوحات العظيمة في بلاد فارس وبلاد الروم.
عن جابر عن النبي : ((أبو بكر وعمر من هذا الدين كمنزلة السمع والبصر من الرأس)) وَالَّذِي جَاءَ بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُوْلَئِكَ هُمْ الْمُتَّقُونَ
اللهمّ ارض عن الصديق، اللهم اجمعنا به في دار كرامتك، في جناتك جنات النعيم يا رب العالمين.
اقول قولي هذا..................
الخطبة الثانية
الحمد لله رب العالمين،..... عبادَ الله، إنّ هذه مشاهد قليلة من تضحيات ومن أخلاق أبي بكر الصديق، ولولا ضيق الوقت لأوقفناكم على أكثر من هذه الصور المعبرة
فلنتخذ من هذا الإيمان مشعلاً، ولنستفد من مناقبه دروسًا في حب الله ورسوله وكيف يكون هذا الحب والإيمان، ودروسًا في التقوى، ودروسًا في الصبر، ودروسًا في الثبات، ودروسًا في الحلم والأناة، ودروسًا في الزهد والورع وترك الحرام والبعد عن الشبهات، ودروسًا في الاهتمام بأمر المسلمين وخدمة الدين وتعليمه للناس، وليكن الفرد منا مقتديًا بالصحابة الكرام قدر وسعه وطاقته، الذين قال الله في حقهم: مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

خطبة الجمعة-ابوبكر الصديق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طموح Ambition ::  :: -